افتتاح المهرجان الوطني الأول بالحاجب

شارك

افتتاح المهرجان الوطني الأول بالحاجب افتتاح المهرجان الوطني الأول بالحاجب افتتاح المهرجان الوطني الأول بالحاجب افتتاح المهرجان الوطني الأول بالحاجب

عرف المركز الثقافي بمدينة الحاجب ، مساء أمس الجمعة 19 يوليوز الجاري ، حفل افتتاح مهرجانها الوطني الأول تحت شعار “الحاجب.. ملتقى التعايش وحوار الثقافات”.وقد شهد هذا الحفل في البداية إلقاء مجموعة من الكلمات الإفتتاحية وعلى رأسها كلمة السيد رئيس جمعية المهرجان الذي أشاد بالمجهودات التي يبدلونها أعضاء الجمعية وكذا الشركاء الذين يساهمون بشكل جاد وفعلي في إنجاح هذا العرس الفني والثقافي بإمتياز .
وكما عرف هذا الحفل أيظا مجموعة من الكلمات للشركاء الأساسين للمهرجان وبعد ذلك انطلقت اول وصلة غنائية من أداء إبنة منطقة الحاجب إيمان قرقيبو والتي تفاعل معها الجمهور العاشق للفن والثقافة ، وبعد هذا الجو الموسيقي اتجه المنضمون إلى تكريم مجموعة من الفعاليات بالإقليم والذين لا يبخلون على هذا المهرجان بأي شيئ كيفما كان ونجد في مقدمتهم السيد رئيس الشؤون الداخلية بعمالة إقليم الحاجب ونائب رئيس جهة فاس مكناس والسيد رئيس المجلس البلدي للمدينة ونائب رئيس المجلس الاقليمي والمدير الفني للمهرجان ورئيس فيدرالية جمعيات المجتمع المدني بالحاجب ومجموعة من الشخصيات الأخرى وعقب جو الإعتراف والتكريم وصلة موسيقية للفنانة لمياء الزايدي التي أتحفت مسامع الحضور الكريم بمجموعة من الأغاني الثراثية وثم اختتام هذا الحفل بفن أحيدوس الذي يعبر عن أصالة المنطقة وتقاليدها.
وتجدر الإشارة إلى أن برنامج المهرجان غني بمجموعة من الفقرات الثقافية والعلمية فيوم السبت، ستعقد ندوة حول “جهة الحاجب.. تاريخ ومجال ومجتمع”، تليها سهرتان فنيتان واحدة تراثية من تأثيث مجموعة (رحوم البقالي للحضرة الشفشاونية) وفرقة (بنات عيساوة) بمكناس، والأخرى من تنشيط بدر سلطان وفرقة عبيدات الرما ومصطفى أومغيل ومجموعة لفن أحيدوس.
ويتضمن اليوم الأخير من المهرجان قراءات شعرية، وحفلا ختاميا تحييه سعيدة شرف وإيمان قرقيبو وعبد العزيز أحوزار، فضلا عن وصلات من فن أحيدوس.
وتتخلل البرنامج أنشطة موازية منها معارض للكتاب ومنتوجات للصناعة التقليدية ودوري لكرة القدم.
سعد القادي مغرب المواطنة